منتديات شبكة المتميزون

أهلا وسهلا بك عزيزي الزائر في منتديات شبكة المتميزون .. لقد شرفت المنتدى

منتدى فلسطيني عربي شامل ومفيد ورائع للجميع ... فاهلا وسهلا بالجميع اعضاءا وزوارا


    تفسير الطبري

    شاطر
    avatar
    salam
    عضو جديد
    عضو جديد

    ذكر
    عدد الرسائل : 61
    العمر : 25
    الموقع : http://prisoners-freedom.yoo7.com/
    العمل/الترفيه : طالب
    المزاج : رايق
    السمعة : 0
    تاريخ التسجيل : 03/05/2008

    تفسير الطبري

    مُساهمة من طرف salam في السبت مايو 03, 2008 8:44 pm

    القول في تأويل قوله تعالى: {أإذا متنا وكنا ترابا ذلك رجع بعيد} يقول القائل: لم يجر للبعث ذكر، فيخبر عن هؤلاء القوم بكفرهم ما دعوا إليه من ذلك، فما وجه الخبر عنهم بإنكارهم ما لم يدعوا إليه، وجوابهم عما لم يسألوا عنه. قيل: قد اختلف أهل العربية في ذلك، فنذكر ما قالوا في ذلك، ثم نتبعه البيان إن شاء الله تعالى، فقال في ذلك بعض نحويي البصرة قال: {أإذا متنا وكنا ترابا ذلك رجع بعيد} ، لم يذكر أنه راجع، وذلك والله أعلم لأنه كان على جواب، كأنه قيل لهم: إنكم ترجعون، فقالوا: {أإذا متنا وكنا ترابا ذلك رجع بعيد} وقال بعض نحويي الكوفة قوله: {أإذا متنا وكنا ترابا} كلام لم يظهر قبله، ما يكون هذا جوابا له، ولكن معناه مضمر، إنما كان والله أعلم: {ق والقرآن المجيد} لتبعثن بعد الموت، فقالوا: أإذا كنا ترابا بعثنا؟ جحدوا البعث، ثم قالوا: {ذلك رجع بعيد} جحدوه أصلا، قوله: {بعيد} كما تقول للرجل يخطئ في المسألة، لقد ذهبت مذهبا بعيدا من الصواب: أي أخطأت.والصواب من القول في ذلك عندنا، أن في هذا الكلام متروكا استغني بدلالة ما ذكر عليه من ذكره، وذلك أن الله دل بخبره عن تكذيب هؤلاء المشركين الذين ابتدأ هذه السورة بالخبر عن تكذيبهم رسوله محمدا صلى الله عليه وسلم بقوله: {بل عجبوا أن جاءهم منذر منهم فقال الكافرون هذا شيء عجيب} على وعيده إياهم على تكذيبهم محمدا صلى الله عليه وسلم ، فكأنه قال لهم: إذ قالوا منكرين رسالة الله رسوله محمدا صلى الله عليه وسلم {هذا شيء عجيب} ستعلمون أيها القوم إذا أنتم بعثتم يوم القيامة ما يكون حالكم في تكذيبكم محمدا صلى الله عليه وسلم ، وإنكاركم نبوته، فقالوا مجيبين رسول الله صلى الله عليه وسلم. {أإذا متنا وكنا ترابا} نعلم ذلك، ونرى ما تعدنا على تكذيبك {ذلك رجع بعيد} : أي أن ذلك غير كائن، ولسنا راجعين أحياء بعد مماتنا، فاستغني بدلالة قوله: {بل عجبوا أن جاءهم منذر منهم} فقال الكافرون {هذا شيء عجيب} من ذكر ما ذكرت من الخبر عن وعيدهم. وفيما:24628- حدثت عن الحسين، قال: سمعت أبا معاذ يقول: ثنا عبيد، قال: سمعت الضحاك يقول في قوله: {أإذا متنا وكنا ترابا ذلك رجع بعيد} قالوا: كيف يحيينا الله، وقد صرنا عظاما ورقاتا، وضللنا في الأرض، دلالة على صحة ما قلنا من أنهم أنكروا البعث إذا توعدوا به.
    avatar
    الملاك البريء
    مشرف عام
    مشرف عام

    ذكر
    عدد الرسائل : 1100
    العمر : 26
    الموقع : بيت اولا / الخليل
    العمل/الترفيه : طالب
    المزاج : وانا اشرب في شاي بكون تمام
    السمعة : 3
    تاريخ التسجيل : 08/04/2008

    رد: تفسير الطبري

    مُساهمة من طرف الملاك البريء في السبت مايو 03, 2008 10:07 pm

    بارك الله فيك

    يا سلام

    ايوة هيك خليك

    بدي اياك تطلع اسد

    عشان يقولو هاد من طرف ناصر

    ههههههههه

    احسنت


    _________________



    لأحلى شباب www.tamioz.ahlamontada.com
    جربونا مش حتنسوناااااااااااااااااااااااااا

    المشرف العام للمنتدى

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة يوليو 20, 2018 6:34 am